روؤساء أساقفة باستراليا يرفضون لقاح اكسفورد لأسباب أخلاقية


كتب:  أشرف حلمى

أثار لقاح كورونا المزمع انتاجه بواسطة جامعة اكسفورد غضب ثلاثة من اكبر قادة الكنائس باستراليا في أعقاب إعلان رئيس الوزراء الاسترالى السيد موريسون الأسبوع الماضي عن أن الحكومة ستعمل على تأمين اللقاح لجميع الأستراليين , وقد عبر عن خيبة املهم فى خطابهم للسيد موريسون كل من المطران انتوتى فيشر رئيس أساقفة الكنيسة الكاثوليكية فى سيدنى , الدكتور جلين ديفيز رئيس أساقفة سيدني والكنيسة الأنجليكانية فى ولاية نيو ساوث ويلز والانبا مكاريوس رئيس أساقفة الكنيسة الاثودكسية اليونانية وذلك لاسباب أخلاقية تتعلق باستخدام خلايا مرتبطة بنسيج جنيني بشري تم إجهاضه بشكل اختياري لانتاج اللقاح .

وفى السياق نفسه اعلن نائب كبير الاطباء الدكتور نيك كوتسوورث بان اى لقاح لفيروس كورونا سيكون له أعلى المعايير واللوائح الأخلاقية المعمول بها كجزء من عملية التطوير الخاص للقاح كورونا وعن ان هناك وحدة بحثية محترفة بجامعة أكسفورد من المعتقد بأنها صنعت اللقاح بما لا يتعارض مع أعلى المعايير الأخلاقية على المستوى الدولى .

إرسال تعليق

0 تعليقات