جائحة كورونا الثانية تضرب ملبورن الأسترالية بعد أسبوعين من المظاهرات المنددة بالعنف




كتب:  أشرف حلمى
على خطى الولايات المتحدة الامريكية ضربت جائحة فيروس كورونا الثانية مدينة ملبورن عاصمة ولاية فيكتوريا الأسترالية بعد أسبوعين من تظاهرة ضمت أكثر من ١٠ الاف مواطن احتجاجا على مقتل الأمريكي جورج فلويد ودعم السكان الأصليين مما أدى الى غلق عدد من أحياء المدينة .

وقد اعلن السيد دانيال أندروز رئيس حكومة فيكتوريا أمس السبت الموافق ٤ يوليو عن اغلاق كامل لمجمع سكنى يحتوى على ٩ أبراج سكنية يضم ١٣٤٥ وحدة سكنية يقنطها نحو ٣٠٠٠ مواطن في شمال ملبورن حيث قامت الشرطة الأسترالية والمكونة من ٥٠٠ عنصر بعمل كردون امنى ومحاصرة الابراج لمنع السكان من الخروج وذلك عقب اكتشاف ٣٠ حالة اصابة فى التجمع السكنى من أصل ١٠٨ اصابة فى الولاية اضافة الى زيادة اعداد المصابين بالفيروس بطريقة غير الطبيعية على مدار الايام القليلة السابقة , فيما استقرت الاوضاع فى باقى الولايات الاسترالية نظراً لاستمرار إغلاق الحدود بينها منذ بداية انتشار الفيروس ومعظم الحالات التى يتم اكتشافها من الذين قدموا من خارج البلاد ومقيمون فى فنادق العزل التى خصصتها الحكومة الاسترالية .

إرسال تعليق

0 تعليقات