البابا تواضروس: الكنيسة القبطية لها تاريخ طويل ويحمل تراث وعقيدة وتقاليد





قال البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، إن الكنيسة تعيش في الزمن ولها تاريخ طويل ويحمل تراث وعقيدة وتقاليد؛ لافتا إلى أن التراث الكنسي في التاريخ دسم جدا فكل أيقونة لها تاريخ، والألحان لها تاريخ، وأسرار الكنيسة والصلوات والتسابيح والمدائح لها تاريخ أيضا.

وأضاف البابا خلال برنامجه اليومي "جدد أيامنا كالقديم": "الكنيسة تعبر عن عقيدتها من خلال طقوسها، فالعقيدة تشكل هيكل وقوام الكنيسة"، مؤكدا أن العقائد عاشت عليها الكنيسة لذلك نسميها الكنيسة الأرثوذكسية أي التى تمجد الله بطريقة وفكر مستقيم، مضيفا: "أن كنيسة بتلك الصورة الجميلة والمستقيمة؛ فخر لنا أن قانون الإيمان الذي وضع في مجمع نيقية شارك في جزئه الأكبر القديس البابا أثناسيوس الرسولى بابا الإسكندرية الـ20، والذي يعتبر علامة التقاء في التاريخ بين جميع كنائس العالم".

وتحتفل حاليًا وعلى مدار 50 يومًا مُتصلة، الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، برئاسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، بفترة الخماسين المُقدسة، وهي فترة تمنع خلالها الكنيسة الصوم تمامًا، وتتميز بالنغمات المُفرحة والتي تستخدم في تلاوة الصلوات والنصوص الدينية، بالإضافة إلى سيطرة اللون الأبيض على المشاهد داخل الكنائس المُغلقة حاليًا، في إطار مؤازرة الدولة في حربها ضد انتشار فيروس كورونا.

إرسال تعليق

0 تعليقات