الناشطة السعودية فايزة المطيري التي عبرت من الاسلام الى المسيحية تنشر صور زفافها داخل كنيسة



قامت الناشطة السعودية فايزة المطيري، والتي ارتدت عن الإسلام، بنشر فيديو جديد من حفل زواجها الذي أقامته في كنيسة. وفي وقت سابق، نشرت المطيري صورة عبر حسابها على "تويتر" ظهرت فيها بفستان زفاف نسقته بتاج على الرأس مع صليب، وعلقت: "شكرا لكم على المباركات كان ودي أعزمكم كلكم ولكن خفت تتحمسون ويصير إطلاق نار وسوالف".

 وتعرف المطيري نفسها عبر حسابها في موقع "تويتر" كناشطة نسوية ومدافعة عن حقوق الإنسان و"مسلمة سابقة"، مضيفة: "المسيح هو ربي". الجدير بالذكر انه ومع بداية السنة الميلادية الجديدة، نشرت الناشطة السعودية فايزة المطيري تغريدة تتضمن صورتين لها، الأولى ترتدي فيها الحجاب، والثانية حديثة ظهرت فيها من دون حجاب، مرتدية الصليب.

وكانت قد أثارت صور المطيري وتعليقها الذي تقارن فيه بين الديانتين، وتنحاز لصالح الدين المسيحي الذي لم يتضح متى اعتنقته أول مرة، ردود فعل واسعة شارك فيها معلقون سعوديون وعرب.

إرسال تعليق

0 تعليقات