رجل أعمال قبطى يقيم مائدة رحمن ديليفرى




لم يمنع فيروس كورونا رجل أعمال قبطيا من عادته السنوية بإقامة مائدة رحمن لأشقائه المسلمين خلال شهر رمضان بمدينة الغردقة.

ولكن مع الإجراءات التى اتخذتها الدولة بمنع موائد الرحمن ومنع التجمعات هذه المرة أصبحت المائدة ديلفرى حيث تجهز الوجبات ويحصل كل شخص على وجبته من منذ توزيع شركته.

ويشرف محارب رمزي عجايبي صاحب شركة لاستيراد وتصدير المواد الغذائية، على المائدة الديلفرى بنفسه ويحرص على أن تضم الوجبات المغلفة أشهى المأكولات لتقديمها طازجة للصائمين.

يقول محارب رمزي عجايبي، إن فعل الخير ومحبة الناس كنز لا يفنى، مؤكدا أن المصريين جميعا شركاء في الحياة والوطن والرزق ففعل الخير لا يفرق بين مسلم ومسيحي.

وأكد أنه يسعد بقدوم شهر رمضان وله طقوس خاصة بين أصدقائه والعاملين معه فهو لا يستطيع أن يشرب قهوته الصباحية أمام أحدهم وقد يصل به الأمر إلى أن يمتنع عن التدخين والشرب حتى المغرب احتراما لزملائه.

وأشار عجايبي، إلى أن توزيع الوجبات بنفس مكان المائدة كل عام تقع في قلب مدينة الغردقة أمام ممشى النصر وقد قام عجايبى بشراء مطبخ كامل مجهز يستخدمه سنويا فى مائدة الرحمن ولكن هذا العام الوجبات أصبحت ديلفرى.

إرسال تعليق

0 تعليقات