نيابة النقض: توصي بإلغاء إعدام الراهب فلتاؤوس، وتؤيد إعدام الراهب إشعياء، ورأيها غير ملزم للمحكمة






كتب: هاني صبري
أودعت نيابة النقض رأيها في قضية مقتل الأنبا إيبفانوس رئيس دير أبو مقار.

ماذا يعني رأي "نيابة النقض" بإلغاء عقوبة إعدام الراهب المجرد فلتاؤوس واسمه (وريمون رسمي منصور) وتأييد إعدام الراهب المجرد إشعياء (وائل سعد تواضروس).

إن دور نيابة النقض ينحصر في تجهيز الدعوى للمحكمة من الناحية القانونية والسوابق القضائية (الأحكام السابقة)، ثم تنتهي إلى رأي بقبول الطعن أو رفضه أو قبول القرارات أو إلغائها وتعرضه على محكمة النقض التي تنظر الطعن في أول ابريل القادم.

حيث تعد توصية أو رأى نيابة النقض استشاريا بالنسبة للمحكمة، فلها أن تأخذ بما جاء فى توصية النيابة وتصدر حكمها مطابقاً لما جاء بهذه التوصية، ولها أن تخالفها بحسب ما تستقر المحكمة، لذلك فرأى نيابة النقض لمحكمة النقض هو غير ملزم لها.

والجدير بالذكر أن المتهمين طعنا أمام محكمة النقض، للمطالبة بإلغاء الأحكام الصادرة بإعدامهما ، ونسب للطاعنين، اتهامات بقتل الأنبا إبيفانيوس رئيس دير الأنبا أبو مقار في وادى النطرون.

وكانت محكمة جنايات دمنهور برئاسة المستشار جمال طوسون، قضت في أبريل الماضي بالحكم بالإعدام شنقا على الراهبين أشعياء المقارى وفلتاؤوس المقارى، المتهمين بقتل الأنبا إبيفانيوس أسقف دير أبو مقار بوادي النطرون.

إرسال تعليق

0 تعليقات