نيافة الانبا مكاريوس يتفقد الذين ليس لهم احد ان يذكرهم




بعد ان اطلق نيافة الانبا مكاريوس عصر اليوم دعوة لمن يرغب للنزول الي الشارع في هذه الظروف والأجواء الطقسية الصعبة لمساعدة الذين بلا مأوي.

نزل نيافته الي شوارع المدينة، لتشجيع المتواجدين على الارصفة وتحت الكباري، وتوزيع الاغطية والطعام والفاكهة ومبالغ نقدية.

كما التقى نيافته اثناء جولته بالسيد "محمد سيد" رئيس مجلس المدينة، وفريق العمل المرافق له، والذين كانوا متواجدين طوال اليوم، لمتابعة مياة الامطار وبقية المرافق.

وقد قام كذلك العديد من الخدام في مناطق متعددة بجولات تفقدية، تلبية للنداء الذي اطلقته المطرانية اليوم.

و قال الأنبا مكاريوس ، أثناء مرورنا اليوم على الذين بلا مأوى، والذين يواجهون هذه الظروف المناخية الاستثنائية، تقابلنا مع "الست فايقة".. في الستين من عمرها، إنسانة عفيفة النفس. رفضت أن تأخذ البطانية وهي لا تملك غطاء، بل مجرد شال بسيط. ورفضت أن تأخذ عطية مالية، وإنما طلبت خمسة جنيهات فقط ربما على سبيل البركة أو لكي لا تردّنا، وبرتقالة واحدة من اثنتين، وباكو بسكوت واحد من اثنين. وكان المكان الذي تجلس فيه مبلّلًا بالماء، والبرد قارس بالطبع والهواء شديد.. ولكني تبكّتُ بالأكثر أنا والذين معي حين علمنا أنها ترفض أي طعام "فطاري" أثناء فترة الصوم! تركناها ونحن نشعر أنها هي الأغنى.










إرسال تعليق

0 تعليقات