السجن 3 سنوات على المتهم بالاعتداء على أسرة قبطية بالناصرية فى المنيا




قضت محكمة جنايات المنيا دائرة بنى مزار الدائرة السادسة ، بالحكم ثلاث سنوات على المتهم علي عيد مرسي بتهمة الشروع في قتل شنودة حكيم وإصابة والدته وشقيقه بقرية الناصرية مركز بني مزار بمحافظة المنيا في شهر أكتوبر القادم . 

وقال هاني مجدي المحامي، ان الحكم صدر برئاسة المستشار طارق وصفي، على المتهم علي عيد الذي قام بالاعتداء على أسرة قبطية بقرية الناصرية أثناء تواجدهم أمام منزلهم وأسفر عن إصابة شنودة حكيم بعدة طعنات أدى استئصال جزء من الكبد وجزء من الأمعاء ، وإصابة والدته وعلاجها بعشرون غرزة بالرأس وإصابة شقيقه بعدة طعنات ، مشيرا ان الحكم نهائي ، ولكن له حق النقض.

وكان مركز شرطة بني مزار تلقى بلاغا من عائلة المجني عليه شنودة حكيم بقرية الناصرية مركز بنى مزار بالمنيا حيث قام المتهم على عيد مرسى بالتعدي عليهم بالأسلحة البيضاء وهم أمام منزلهم في ١٧ نوفمبر الماضى مما أدى إلى إصابة والدته ب ٢٠ غرزة بالرأس و اخوه ٦ طعنات و شنودة من كثرة الطعنات تم نقله إلى العناية المركزة بمستشفى مصر المحبة ببنى مزار حيث تم استئصال جزء من الكبد وجزء من الأمعاء وتبين من التحريات أن المتهم كان فى كامل قواه العقلية أثناء ارتكابه الواقعة .

إرسال تعليق

0 تعليقات