اعتقال مسيحيين في تونس بسبب تبشيرهم بالانجيل






في مدينة النفيضة التونسية قامت السلطات باعتقال مجموعة من الأجانب (زوجان هنديّان وفلبينية واسترالي من أصول مصرية) بعد اتهامهم بتوزيع منشورات مسيحية، وفق ما نقلت لينغا عن المصدر التونسي واب راديو بسوسة.

الناطقة الرسمية بإسم المحكمة الإبتدائية سوسة 2 إيمان حميدة قالت أن هؤولاء الاجانب يتنقلون الى المدن التونسية بواسطة النقل العمومي ويترددون على الأماكن العمومية داعين المارة والسكان إلى اعتناق الديانة المسيحية .

وأضافت حميدة أن النيابة العمومية أذنت باحالتهم على خلية الفصل السريع لاتخاذ الإجراءات اللازمة في حقهم. وشوهد هؤلاء يوزعون بعض المنشورات المتعلقة بالديانة المسيحية. يُشار الى ان العديد من الشبّان والشابات في تونس قرّروا خلال السّنوات الأخيرة عقب الثورة التي شهدتها البلاد اعتناق المسيحيّة.

وبحسب تحريات لينغا، فإن الآلاف من الشّبان والشّابات يواجهون خطر الاضطهاد بشكل يومي ما دفع بالكثيرين منهم إلى اللجوء إلى الكنائس السّرية.

جزء بسيط من الكنائس في تونس مسجلّة في الدّولة ولكن القسم الأكبر الآخر سرّي أو عبارة عن كنائس منزلية. أخيرا، يفيد تقرير الولايات المتحدة للحرية الدينية الدولية أن الحكومة التونسية لا تسمح للجماعات المسيحية ببناء كنائس حيث يعتبر التّبشير مخالفًا للنّظام العام.

إرسال تعليق

0 تعليقات