تنفيذ حكم الإعدام بحق ثمانية أدينوا بتنفيذ اعتداءات على الأقباط




أعدمت السلطات المصرية ثمانية أشخاص كانت قد حكمت المحكمة العسكرية عليهم بالإعدام حيث دينوا لتنفيذهم اعتداءات على الأقباط عامي 2016 و2017 قُتل على إثرها قرابة 75 مصريًا في القضية التي عرفت إعلاميا بـ "تفجير الكنائس"، حسب ما أكد مصدران قضائي وطبي أمس الثلاثاء.

وقال المسؤول القضائي لإحدى الوكالات الاخبارية، "تم تنفيذ الحكم العسكري بإعدام ثمانية تمت إدانتهم في قضية تفجير الكنائس". 

وأضاف المسؤول أن الحكم تم تنفيذه بالاسكندرية شمال مصر،وكانت محكمة الجنايات العسكرية بالإسكندرية قضت في أكتوبر 2018 بإعدام 17 متهمًا في قضية تتضمن تفجيرات كنائس حضر منهم المحاكمة ثمانية متهمين وحُكم على البقية غيابيًا. وفي أيار الماضي رفضت محكمة الطعون العسكرية طعن المتهمين وأكدت الحكم. كما شملت القضية السجن المؤبد (25 عامًا) لـ19 متهمًا.

الثمانية الذين نفذ بحقهم حكم الإعدام هم: عبد الرحمن كمال الدين علي، ‏رفاعي علي أحمد محمد، ‏رامي محمد عبد الحميد، وليد أبو المجد عبد الله، ‏محمد مبارك عبد السلام، ‏سلامة أحمد سلامة، ‏علي شحات حسين، ‏علي محمود محند حسن.

وأدانت المحكمة المتهمين بـ"باستهداف الكنيسة البطرسية بالعباسية (في وسط القاهرة في كانون الأول 2016) الذي أسفر عن مقتل 29 شخصًا، وكذلك الاعتداء على كنيسة مار جرجس بطنطا (في دلتا النيل في 9 نيسان 2017) حيث قتل 27 فردًا، والكنيسة المرقسية بالإسكندرية (في 9 نيسان 2017) في ما أسفر عن مقتل 18 فردًا".

إرسال تعليق

0 تعليقات