تفاصيل الهجوم على محلات “البغل” بالمنصورة بعد الاعتداء على قطة





تداول عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، منشورًا لإحدى السيدات توضح خلاله قيام أحد العمال داخل محلات “البغل” بممارسة العنف ضد قطة، وسكب عليها ماء قذر وضربها ثم طردها من المحل.

وأوضحت سماح منتصر، خبيرة تجميل، أنها أثناء سيرها في شارع الدراسات، وجدت صدفة قطة تدخل محل “البغل” الموجود بالمنصورة، ويبدو عليها علامات الجوع والبرد، فأوقفت سماح عجلتها جانب الطريق حتى تنقذها، وذلك بحكم اهتمامها بمجال حقوق الحيوان ولاسيما القطط.

وأضافت بحسب ”القاهرة 24″ أنها وجدت عامل داخل المحل يضرب القطة برجله، ويطردها خارج المحل، كما قام بسكب “جردل المياه القذرة” عليها.

وأكدت: “حطيت العجلة فى جنب، وأخذت القطة أطعمتها، كانت ميتة من الجوع، وبعد ما أكلت خوفت أسيبها يضربها تاني، لأنها كانت سقعانة وعايزة تدخل عنده عشان الدفا”.


وتابعت: كنت مترددة أن آخذها معي لعدم وجود”بوكس” خاص بالقطط، كما ان المنزل بعيدًا عند المكان، ولكنني قررت أن أضعها في “بوكس” الدراجة، وقامت بتغطيتها بـ”شال”.


وأردفت: “صورت العامل اللي عمل معاها كده، وكنت خايفة يخطف مني التليفون ويكسره لأنه كلمني بأسلوب وحش جدا عشان بقوله حسبى الله ونعم الوكيل فيك لما ضرب القطة ضرب شديد”.


وأكملت: “قولت له حرام عليك بدل ما تأكلها، أنا وجهت له اللوم وكان نفسي أضربه بس خوفت على القطة والعجلة، والحمد لله إني كان معايا بيض مسلوق وأكل لقطتي قدمته لها”.

إرسال تعليق

0 تعليقات