طالب إعدادي يقتل شقيقه بعدما شاهده في وضع مخل





تمكن رجال مباحث مركز بلبيس بمحافظة الشرقية بالتنسيق مع رجال الأمن العام والبحث الجنائي بمديرية أمن الشرقية من كشف غموض العثور علي جثة طالب بالصف السادس الابتدائي مقيم قرية حفنا التابعة لمركز بلبيس داخل مصرف القرية وبها عدة طعنات.

حيث تبين أن شقيقه الأكبر والمقيد بالصف الثالث الإعدادي هو من وراء الجريمة وذلك عقب قيام المجني عليه بمشاهدته بوضع مخل مع آخر ولخوفه من افتضاح أمره قام باستدراج شقيقه وتعدي عليه وألقاه بالمصرف.

البداية كانت بعثور عدد من أهالى قرية حفنا التابعة لمركز بلبيس بمحافظة الشرقية، أمس، على جثة لطفل فى الصف السادس الابتدائى، داخل مصرف القرية، عقب ورود بلاغ بتغيبه وتم التحفظ على الجثة تحت تصرف النيابة العامة وجار تحرير محضر بالواقعة.

تلقى اللواء عاطف مهران مدير أمن الشرقية، إخطارا من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ لمركز شرطة بلبيس من مواطن يعمل سائقا مقيم قرية حفنا باختفاء نجله 11 سنة طالب، وذلك بعد تناوله وجبة الغداء أمس.

وقام الأهالي بالبحث عنه ولم يجدوه فيما عثر عليه، جثة هامدة بمياه مصرف بالقرية، وبه آثار طعنات.

وعلي الفور توجهت قوة من مركز شرطة بلبيس والبحث الجنائي إلى مسرح الجريمة وتم تحرير محضر بالواقعة حمل الرقم 240 إدارى مركز شرطة بلبيس.

وتم تشكيل فريق بحث جنائي، قاده اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، بالتنسيق مع الأمن العام،وتوصلت تحريات فريق البحث الجنائي، إلى قيام "خالد" 16 سنة طالب بالصف الثالث الإعدادي، بإرتكاب الواقعة، وقتل شقيقه الأصغر، خوفا من الفضيحة.

حيث شاهده المجنى عليه فى وضع مخل مع طفل، وهدده بفضح الأمر، فقام باستدراجه إلى مكان العثور على الجثة وقتله.

إرسال تعليق

0 تعليقات