نكتة البابا شنودة الثالث عن القلقاس




اشتهر البطريرك الراحل البابا شنودة الثالث، بخفة الظل، في كل عظاته الأسبوعية أو لقاءاته، التي لم تخل من الضحك.

وبمناسبة عيد الغطاس، الذي تحتفل به الكنيسة الأرثوذكسية في مصر، والعالم، مساء غدٍ الأحد، كان للبابا شنودة كلمة مشهورة في إحدى عظاته الأسبوعية، بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، جمع فيها بين قول الشاعر والفيلسوف أبو العلاء المعري، والقلقاس، وهو الوجبة الرئيسية في هذا العيد.

وقال البابا شنودة: "كان الشاعر أبو علاء المعري، ضرير ولا يحب القلقاس، وكان أمير المؤمنين يحب أن يداعبه، فدعاه إلى مأدبة طعام، ووضع أمامه ثلاثة أطباق من القلقاس تم طهيها بطرق مختلفة واحد بالصلصة والثاني بالخضرة والثالث مشوي، فاقترب من الأول والثاني والثالث، وظهر عليه علامات الضيق، فسأله أمير المؤمنين: ما بالك يا أبي العلاء، فأجابه الشاعر ببيت من الشعر قال فيه: "يسألون عن قلبي وكم قاسي.. فقل قاسي وقل قاسي وقل قاسي".



إرسال تعليق

0 تعليقات