" قلبى مفتوح للجميع بكل الحب ".. رسالة النائب البابوى لإيبارشية سيدنى وتوابعها لشعب الكنيسة


كتب: أشرف حلمى

وجه نيافة الحبر الجليل الانبا تادرس مطران بورسعيد والنائب البابوى لإيبارشية سيدنى وتوابعها صباح اليوم الاحد الموافق ٢٥ يناير رسالة باللغتين الانجليزية والعربية الى شعب الكنيسة , بالتزامن مع بدأ الجولة الثانية لزيارة كنائس مدينتى سيدنى وبرسبن والتى ستستمر حتى يوم الخميس الموافق ١٣ فبراير الجارى , وقد جاء فى رسالته مايلى .

إذ نصلى جميعاً من أجل سلام وبنيان أيبارشية سيدنى , وان تحل الطمأنينة كل ربوعها وتؤول كل الأمور لصالح الايبارشية , وإن كان لاحد اى تخوف , سؤال واية مشاكل , يرجى الاتصال بى شخصياً , فقلبى مفتوح للكل بكل الحب والأمانة , فانه من غير اللائق او المقبول نشر رسائل تحمل تجريح او هجوم تسئ الى الاباء الكهنة , الخدام او اى شخص على الإطلاق .

فأسلوب التجريح والتشهير هو اُسلوب غير روحانى , ولا يليق بنا كمسيحيين , ويقود دائماً الى العثرة والانشقاق , ليبارك الرب بكل نعمة روحية كل عمل صالح يصنع لاجل سلام وبنيان إيبارشية سيدنى وتوابعها .

وتأتى رسالة الحبر الجليل الانبا تادرس بعد يومين من اتخاذ قرارات إصلاحية اهمها اعادة هيكلة اللجان المالية والإدارية , تعيين مدير مالى للإيبارشية وتعيين القمامصة ماثيو عطية وكيل عام للايبارشية وحنا جاد سكرتير , كما أوصى بعودة القمص داود لمعى لقيادة المؤتمر السنوى للخدام فى شهر مايو المقبل .



إرسال تعليق

0 تعليقات