البابا تواضروس يرتدى غدا ملابس من 11 قطعة فى قداس عيد الميلاد




يستعد قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، لترأس قداس عيد الميلاد المجيد غدًا الاثنين بكاتدرائية ميلاد المسيح فى العاصمة الإدارية، غير أن الملابس الكهنوتية التى يرتديها البطريرك جزءًا من طقوس القداس ولها أصول فى العقيدة والتقليد الكنسى، حيث إن الزى الكهنوتى فى المسيحية له أصول تاريخية.

 الملابس التى يرتديها البابا غدا وتتكون من 11 قطعة، هى: "التونية والبطرشيل والزنار والكمام والصاكوس والحجِر والأموفوريون والصليب والأنكلوبيون والتاج وعصا الرعاية".

1. التونية "هى قميص طويل ينسدل حتى القدمين".

2. الزنار (الأوراريون) "قطعة نسيج طويلة تشبه الزنار".

3. الأكمام "قطعتا قماش عريضتان عليهما صليبان صغيران".

4. البطرشيل "قطعة نسيج طويلة وعريضة يلبسها على العنق".

5. الحجر "قطعة نسيج مربعة الزوايا فى وسطها صليب أو صورة أحد القديسين".

6. الصاكوص "رداء الأسقف أو البابا وهو قميص واسع قصير وعريض الكمين".

7. أموفوريون "قطعة نسيج مستطيلة يرتديها الأسقف فقط على كتفيه وحول عنقه فوق الصاكوص".

8. الأنكولبيون "أيقونة السيد أو السيدة أو أحد القديسين مرصعة بالأحجار الكريمة".

9. الصليب "يتدلى صليب من معدن ثمين مرصع من على الرقبة".

10. التاج "زينة الرأس مستدير موشى بالتخاريم والأيقونات المقدسة ويعلوه صليب".


11. العكاز "عصا طويلة من المعدن أو الخشب، تعلوها حيتان يتوسطهما صليب صغير".

إرسال تعليق

0 تعليقات