متطرف يقتحم كنيسة القيامة في القدس بـ سكينة كبيرة





ألقت الشرطة الإسرائيلية اليوم، الأربعاء، القبض على شاب يهودي بعدما اقتحم كنيسة القيامة في القدس المحتلة حاملا سكينا كبيرا.

ووفقا لموقع "عرب 48"، أثار الشاب ذعرا كبيرا في نفوس المصلين والحجاج الأجانب، المتواجدين في الكنيسة بمناسبة عيد الميلاد المجيد؛ إلا أن الشرطة قالت إنه لم تقع أي إصابات.

وفي الوقت نفسه، قام مستوطنون، باقتحام باحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة، بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

وذكرت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة، أن شرطة الاحتلال قامت بإغلاق باب المغاربة بعد اقتحام 189 مستوطنا، بينهم 15 طالبا من المعاهد والجامعات اليهودية وعضو الكنيست الإسرائيلي، شارين هاسكل، باحات الأقصى وتنفيذ جولات استفزازية في باحاته.

يشار إلى أن المستوطنين دعوا إلى تصعيد عمليات الاقتحام للأقصى، تزامنا مع عيد "الحانوكا" العبري، الذي يستمر لأسبوع.

إرسال تعليق

0 تعليقات