الحضارة المصرية القديمة



كتب: مريم عادل


تاريخ مصر هو أطول تاريخ مستمر لدولة في العالم لما يزيد عن 7000 عام قبل الميلاد و دا التاريخ المعلوم في البرديات لكن في 3000 سنه كمان قبل التسجيل يعني مصر عمه حضاراتها 10 الاف سنة مش 7000 سنه

الحضارة المصرية القديمة
بدأت الحضارة في مصر قبل نحو 150.000 سنة ، ويرجح أن الإنسان ظهر على أرض مصر لأول مرة منذ ذلك التاريخ . وقد وفد إليها أقوام من ليبيا ومن الصومال وقبائل آسيوية من الجنس السامي. وظل المصريون القدماء منذ أواخر العصر الحجري القديم (110 آلاف عام قبل الميلاد) فرعاً من سلالات البحر المتوسط الجنوبية ، واعتبروا أنفسهم أمة قائمة بذاتها وأطلقوا علي أنفسهم "تاوي تم" أي أهل مصر أو ناس الأرض.

وينقسم عصر الباليوليتي المتوسط "100.000 سنة سبقت " إلى خمسة عصور هي:

1- العصر الحجري القديم: ففي العصر الحجري القديم عاش المصريون القدماء علي الهضاب حول النيل في كهوف من الصخور هرباً من قسوة الطبيعة والحيوانات البرية : وعاش الإنسان علي صيد الحيوان، واستخدام الأدوات الحجرية . وبعد العصر المطير حدثت نوبات من الجفاف أدت إلى تجمع السكان في وادي النيل بعد أن أصبحت الصحراء فقيرة في مواردها من ماء ونبات وحيوان . وكانت أكبر انجازات هذا العصر اكتشاف النار واستخدمها القدماء في الطهي وتخويف الحيوانات المفترسة. كما استطاع الإنسان أن يتوصل إلى صناعة بعض أنواع بدائية من الفخار استعملها كأدوات له .

في مناطق أخرى من العالم نشأت حضارة شبيهة مثل حضارة قدماء المصريين على شواطيء الأنهار في المناطق الدافئة، مثل بلاد الرافدين وفي الهند و الصين و نيجيريا. أما في الشمال البارد مثل أوروبا فكانت الأمطار وفيرة وكثرت الغابات، وعاش الناس على الصيد. واستخدموا رماحا لصيد الحيوانات، وكانوا يعيشون في جماعات صغيرة.

2- العصر الحجري الحديث : تغيرت الأحوال المناخية، انقطع المطر وخلت الهضاب والصحاري من الأعشاب، ولم تعد صالحة للحياة بينما جفت المستنقعات التي كانت تملأ الوادي وأصبحت أرضه أصلح للحياة. وبدأ الإنسان الذي سكن الوادي يستأنس النبات والحيوان، وأدي ذلك إلى اكتشاف الزراعة التي ارتبطت بالاستقرار، وبناء المساكن البدائية من الأشجار والطين. كما أدت الزراعة إلى صناعة أدوات جديدة كالحراب والفؤوس أكثر دقة مما كانت عليه في العصر الحجري القديم. وبدأت صناعة الفخار في أواخر هذا العصر تتطور وتأخذ أشكالاً واستخدامات جديدة.

3- عصر المعادن : كان لوجود المصريين المستمر في سيناء أثره في الكشف عن المعادن وأولها النحاس الذي استخدم في باديء الأمر لصناعة الحلي للنساء. ثم بدأ عصر جديد لتقدم الإنسانية بصنع القدماء الإبرة النحاسية وهي أول أداة صناعية معدنية استخدمها الإنسان. كذلك استخدم المصريون منذ بداية هذا العصر الذهب في صناعة الحلي. كما ارتقت صناعة نسيج الأقمشة والجلود والعاج، وتطورت صناعة الخزف. وبدأ الفن المصري القديم في الظهور مع نقش الأواني. كما تطورت مساكن القدماء وأصبحت تبني من الطوب اللبن والخشب وبدأ استخدام الأثاث والوسائد من جلود الحيوانات.

إرسال تعليق

0 تعليقات