أمريكا ترصد مكافأة مالية ضخمة مقابل معلومات بشأن عميل سابق







رصدت الخارجية الأمريكية مكافأة تصل إلى 20 مليون دولار مقابل الحصول على معلومات تساهم في استعادة عميل مكتب التحقيقات الفيدرالي السابق، روبرت ليفنسون، الذي اختفى في إيران عام 2007.


ويعتقد مسؤولون من مكتب التحقيقات الفدرالي FBI بأن الأمريكي المفقود، روبرت ليفنسون، لا يزال في إيران، هذا إن كان على قيد الحياة، بالرغم من بيان نشرته السلطات الأمريكية أفادت فيه بأن ليفنسون متواجد بمكان آخر.
وأشار البيت الأبيض والسلطات الأمريكية إلى أنه من المحتمل تواجد ليفنسون، الذي كان عميلا سابقا لدى "إف بي آي"، في مكان آخر جنوب غرب آسيا، وبعض المسؤولين قالوا إنهم حصلوا على صور ومقاطع فيديو أرسلت إلى عائلة الرجل عام 2010 و2011 أشارت إلى تواجده في باكستان أو أي دولة أخرى، ولكن معظم المسؤولين يتوافقون على أن ليفنسون مات قبل أعوام خلال أسره.
وتجدر الإشارة إلى أن روبرت ليفنسون اختفى في مارس عام 2007 (بلغ عمره حينذاك 60 عاما) في منطقة جزيرة كوش الإيرانية، وكان يعمل قبل ذلك في مكتب التحقيقات الفدرالي في مجال مكافحة الجريمة المنظمة واستقال قبل عدة سنوات من اختفائه.
وتشكك بعض وسائل الإعلام في أن ليفنسون كان يعمل لصالح وكالة المخابرات المركزية.
جدير بالذكر أن طهران نفت على الدوام أي علاقة تربطها باختفاء ليفنسون.

إرسال تعليق

0 تعليقات