الإعدام لـ 7 متهمين قتلوا 18 مواطنا أجنبيا في بنغلاديش







قضت محكمة في بنغلاديش اليوم الأربعاء، بإعدام 7 متطرفين لعلاقتهم بالهجوم الدامي على مقهى في دكا عام 2016 كان يتردد عليه غربيون، وأدى إلى مقتل 28 شخصا.

واعتبرت المحكمة أن هدف المتطرفين كان زعزعة استقرار الدولة ذات الغالبية المسلمة، والبالغ عدد سكانها 168 مليون نسمة، وتحويلها إلى ملاذ للمتطرفين.

وقال المدعي العام، عبد الله أبو، إن "سبعة من المتهمين أدينوا وحكم عليهم بالإعدام، وتمت تبرئة واحد فقط".

وفي الهجوم الذي وقع في يوليو 2016 قام شبان مسلحون ببنادق هجومية وسواطير بمحاصرة مقهى "هولي أرتيسان" الواقع في حي غولشان الراقي في العاصمة دكا، ما أدى إلى مقتل 28 شخصا، بينهم 20 رهينة وضابطان من الشرطة و6 من المهاجمين.

جدير بالذكر أن الشرطة قتلت العقل المدبر المشتبه به، وهو مواطن كندي من مواليد بنغلاديش يدعى تميم أحمد تشودري، علما أن تنظيم "داعش" أعلن مسؤوليته عن الهجوم.

إرسال تعليق

0 تعليقات