مجلس كنائس الشرق الأوسط يرمم 24 متجر تجارى في درعا وحلب السورية








أعلن فريق مجلس كنائس الشرق الأوسط، ترميم 24 محلًا مهنيًا في محافظتي درعا وحلب السورية، كانت قد تعرضت للتخريب والتدمير الجزئي خلال الأزمة في سورية.

ساعد هذا الترميم أصحاب المحال على إعادة مزاولة عملهم، بعد سنوات من التعطيل أو العمل كأجراء في محال أخرى، كما ساعد الترميم على توفير فرص عمل إضافية، إذ تمكّن أصحاب المحال من توظيف عمّال لديهم واستئناف نشاطهم.

يقول أحد المستفيدين من عملية الترميم: "أملك محلًا لبيع الأقمشة في مدينة درعا. أعمل في هذا المحل مع ابني منذ سنوات، لكن بعد أن تهدّم أصبحنا بلا عمل. ساعدنا فريق مجلس كنائس الشرق الأوسط في أعمال الترميم التي شملت: تركيب باب خارجي معدني، أعمال الطينة، التمديدات الكهربائية اللازمة، الدهان بالإضافة إلى أعمال أخرى متفرقة".

وأضاف، "أنا سعيد جدًا لأني تمكّنت من العودة إلى العمل في محلّي الخاص، فهذا المحل يعيل أسرتي وأسرة ابني. لا يمكننا ونحن في هذا العمر العمل كأجراء، هذا إن وجدنا من يقبل بنا للعمل لديه!".

إرسال تعليق

0 تعليقات