أستشهاد رهبان و آخرين فى هجوم ارهابى على الدير المحرق بأسيوط عام 1994







وقع في الساعة السادسة والنصف مساء الجمعة "12 مارس 1994" حادث إرهابي مفجع عند مدخل دير العذراء المعروف باسم المحرق بالقوصية بمحافظة أسيوط .

استهدف الحادث الغادر بعض زوار الدير ، فبينما كانوا يقفون قبالة بوابة الدير تأهبا لدخوله ، فوجئوا بمن يطلبون دخول الدير ، وبينهم شخص ملثم ، فخرج رهبان لاستطلاع الأمر وبعد دخول الدير ، فخرج رهبان لاستطلاع الأمر وبعد مناقشة فوجئوا بأحدهم يخرج مدفعـًا رشاشـًا ويطلق عليهم النار ثم يهرب بمن معه فسقط البعض شهداء وأصيب البعض الآخر .

وساد الذعر بين الجموع التي كانت تقف آمنة فى الدير .

أسفر الحادث عن أستشهاد 5 شهداء بينهم رهبان من رهبان الدير هما القس اغابيوس المحرقي "35 سنة" وقد تنيح في مستشفى القوصية في الساعة الثالثة فجر السبت متأثرا بإصابته ، والأربعة الآخرين أستشهدوا فى مكان الحادث وهم الراهب نور القمص بنيامين المحرقي "45 سنة" ، وصفوت فايز مشرقي "13 سنة" طالب ، ولبيب سعيد يونان "30 عاما" الموظف بشركة غبور ، وسيف شفيق يوسف "30 عاما" مزارع، وأصيب في الحادث الإجرامي ماجد محروس مكاوي "35 سنة"، وحنا نصيف بطرس "23 سنة" مزارع .

وقد نقل المصابان إلى مستشفى القوصية ، وانتقل إلى مكان الحادث القيادات الأمنية ، وأحاطت قوات الأمن بمنطقة الدير الذي يبعد عن مدينة أسيوط بنحو 30 كيلو مترا ، كما انتقل إليه خبراء المعمل الجنائي لفحص آثار الحادث ، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيق .

توثيق : أبوالعز توفيق

إرسال تعليق

0 تعليقات