تأجيل محاكمة بسمة وهبة و وفاء عامر في قضية سب خالد يوسف لجلسة 16 نوفمبر







أجلت محكمة جنح الدقي برئاسة المستشار محمود هلال، وأمانة سر ضياء الدين صبحي، محاكمة الإعلامية بسمة وهبة والفنانة وفاء عامر واثنين آخرين، بتهمة سب وقذف المخرج خالد يوسف، لجلسة 16 نوفمبر الجاري، للاستعلام من مجلس النواب عما إذا كان المدعي بالحق المدني يتمتع بالصفة النيابية كعضو مجلس برلماني من عدمه، وكلفت النيابة تنفيذه.


وكان المحامي أحمد بدوي، رفع دعوى قضائية رقم 18799 لسنة 2019 جنح الدقي، وكيلًا عن المخرج خالد يوسف، يختصم فيها قناة "القاهرة والناس" وبرنامج "شيخ الحارة" ومقدمته الإعلامية بسمة وهبة، وضيفة إحدى حلقاته، الفنانة وفاء عامر، بدعوى الخوض في سيرته وعرضه والتشهير المتعمد به.


واختصم المخرج خالد يوسف في دعواه بسمة عبد الجواد وهبة، وشهرتها بسمة وهبة، مقدمة برنامج "شيخ الحارة" والمذاع على قناة "القاهرة والناس"، ووفاء أحمد محمد عبدالغفار، الشهيرة بـ"وفاء عامر"، وطارق محمود عبدالفتاح نور، صاحب ورئيس مجلس إدارة قناة "القاهرة والناس" الفضائية، ومحمد عوض، معد البرنامج.


وأكد المخرج خالد يوسف، في دعواه أنه في رمضان الماضي، استضافت بسمة وهبة، الفنانة وفاء عامر، وأفردت مساحة كبيرة للخوض في سمعته وشرفه.


وسألت بسمة وهبة الفنانة وفاء عامر عن مقاطع الفيديو الإباحية المنتشرة على وسائل التواصل الاجتماعي وقنوات اليوتيوب والتي يظهر فيها المخرج خالد يوسف، وطلبت منها التعليق على قضية خالد يوسف.


فردت وفاء عامر خلال لقائها أنها تتمنى أن تكون تِلك الفيديوهات المنسوبة لخالد يوسف مُفبركة أو "فوتوشوب"، مضيفة أن الإنسان لا يرحم، والرحيم هو الله، في إشارة منها إلى أن رد الفعل على هذه القضية كان كبيرًا.


وأشارت "عامر" إلى أن خالد يوسف "سقط من نظرها" بعد اتهامه أخيرًا بفضيحة الفيديوهات الجنسية مع بعض الفنانات، مضيفة: "كنت أشعر بجهلي أمام خالد يوسف، لكن الآن فيه حاجات كتيرة قوي وقعت من نظري".


وأضافت أنها حزينة جدًا على خالد يوسف الذي كانت تعتبره "رئيس جمهورية الإخراج"، كما أنها غاضبة منه جدًا لأنها لم تكن تتوقع ذلك منه.



إرسال تعليق

0 تعليقات